بوابة الحكومة دخول   بحث
الحكومة اليمنية
  »  
الرئيسية
Article Details
مجلس الوزراء يحيي انتصارات الجيش واللجان الشعبية ويشيد بدور الأجهزة الأمنية : تاريخ النشر: 12/06/2019
[11/يونيو/2019] صنعاء - سبأ : ناقش مجلس الوزراء في اجتماعه الدوري اليوم برئاسة رئيس المجلس الدكتور عبدالعزيز صالح بن حبتور، عدد من المواضيع المدرجة في جدول أعماله إلى جانب المشهد العام في الجبهتين الأمنية والعسكرية ومستجداتهما الإيجابية.

حيث استمع المجلس في مستهل اجتماعه إلى تقرير من وزير الدفاع اللواء الركن محمد العاطفي عن الأوضاع في الجبهات العسكرية الداخلية، وما وراء الحدود على ضوء زيارته الميدانية خلال الأيام المنصرمة لعدد منها بما في ذلك زيارته لجبهة نجران بما تحمله من دلالات عسكرية وسياسية.

وأكد اللواء العاطفي أن الأوضاع في عموم الجبهات مطمئنة وتحت سيطرة رجال الجيش واللجان الشعبية والمتطوعين الذين يواجهون الأعداء والمرتزقة المحليين والأجانب بمعنويات عالية تكاد تلامس عنان السماء.

ولفت إلى أن الصمود البطولي والانتصارات الباهرة المتتالية التي يتم تحقيقها في أكثر من جبهة، تؤكد على الروح المعنوية لأبطال اليمن وهم يخوضون معركة العزة والكرامة والفداء ذودا عن الوطن والأمة اليمنية جمعاء بما في ذلك القاطنين في المحافظات والمناطق والجزر المحتلة.

ولفت إلى معركة حيران وميدي ورهانات العدو الخاسرة الذي أعد لها منذ فترة وحشد من أجلها المعدات العسكرية الضخمة والمتطورة بالتزامن مع تجهيز عشرة ألوية قتالية في مواجهة لواء يمني فقط.

وبين أن فرسان الوطن من رجال الجيش والأمن واللجان الشعبية والمتطوعين تمكنوا بفضل من التعامل العسكري العالي مع المعركة وعلى نحو فاجأ العدو وأصابه في مقتل رغم زحوفاته الكثيفة من ثلاث جهات وما رافقها من غطاء وإسناد جوي وبحري مكثف.

وأكد التقرير أن رجال اليمن لقنوا العدو وأذنابه في هذه المعركة مرارة الهزيمة كما في المعارك السابقة، ما جعلهم يفرون وهم يجرون أذيال الْخِزْي والعار .

وجدد اللواء العاطفي، الوفاء والعهد للشعب اليمني وقيادته الوطنية من المؤسسة الدفاعية واللجان الشعبية والمتطوعين بمواصلة الدفاع المشروع عن الأرض والعرض .. متوجها بالشكر والامتنان للمجلس السياسي الأعلى وحكومة الإنقاذ على إسنادهم الوطني والمعنوي للجبهات ورجالها الأشداء الأوفياء لوطنهم وأمتهم .

وأشاد مجلس الوزراء بالانتصارات المتواصلة التي يسطرها رجال الجيش والأمن والمتطوعين وما يجترحونه من تضحيات دفاعا عن وطنهم وشعبهم والكرامة اليمنية.

وسجل تقديره العالي للمهام والمواقف الوطنية الشجاعة لوزير الدفاع ورئيس هيئة الأركان وقادة المناطق العسكرية والأبطال في الجبهات من رجال الجيش واللجان الشعبية والمتطوعين في سياق معركة الوطن المصيرية في مواجهة الظلم والطغيان السعودي الإماراتي ومن يقفون ورائهم.

واستمع مجلس الوزراء إلى تقرير نائب وزير الداخلية اللواء عبدالحكيم الخيواني، عن الأوضاع الأمنية بأمانة العاصمة والمحافظات الحرة خلال الأسبوعين الماضيين بما في ذلك إجازة عيد الفطر المبارك.

وأشار إلى نجاح الخطة الأمنية الخاصة بشهر رمضان والعيد السعيد وتحقيق أهدافها في ترسيخ الأمن والاستقرار وصون الممتلكات العامة والمكافحة المبكرة للجريمة بمختلف أنواعها .

وأوضح التقرير أن نسبة الجرائم المسجلة خلال هذه الفترة برغم ظروف العدوان والحصار في الحدود الطبيعة للمجتمعات التي تعيش أوضاعا اعتيادية .. منوها بتنامي الوعي الأمني في أوساط المجتمع والذي يؤكد تفاعله الكبير مع إرشادات وبرامج الوزارة والأجهزة الأمنية وتحول عديد من أفراده إلى أداة مساعدة فاعلة في تجذير الأمن والاستقرار .

وثمن المجلس مختلف المهام والأعمال والجهود التي تقوم بها وزارة الداخلية والأجهزة الامنية والشرطوية كافة تجاه الأمن الداخلي وتكريس أجواء الأمن والاستقرار وصون سكينة المجتمع ومواصلة خدماتها الحيوية.

وجدد تقديره لقيادة ورجال شرطة المرور على جهدهم الواضح الذي لمسه الجميع سواء أثناء أيام وليالي الشهر الكريم أو في إجازة العيد السعيد لتنظيم حركة السير وانسياب حركة المركبات بأنواعها في كافة الطرق والشوارع والأسواق.

وحث الجميع في المؤسسة الأمنية على التحلي باليقظة الدائمة ومضاعفة الجهود لتكريس الأمن العام للوطن والمواطن وحمايته من الأنشطة الإجرامية العدائية والإرهابية ومواصلة التصدي للجرائم الجنائية بمستوياتها كافة وكذا الوفاء الدائم بالتزاماته المجتمعية.

كما استمع مجلس الوزراء إلى عرض موجز من وزير الخارجية المهندس هشام شرف عن التطورات السياسية على المستوى الدولي ذات الصِّلة بالقضية اليمنية والتواصل مع الدول الأعضاء في مجلس الأمن الدولي.

حيث ركز العرض على الرسائل الايجابية التي حملها بيان مجلس الأمن الدولي الصادر يوم أمس بشأن اليمن والعملية السياسية التي ترعاها الأمم المتحدة .. لافتا إلى عودة الفريق الأممي إلى محافظة الحديدة يوم أمس لممارسة مهامه وفقا لاتفاق ستوكهولم.

وتطرق العرض إلى التنسيق القائم بين وزارة الخارجية والأجهزة الأمنية المختصة لتسهيل عمل الفريق الأممي وتعزيز المقومات الايجابية لتنفيذ الاتفاق بما في ذلك تسهيل استقدام الاحتياجات الضرورية .

ورحب مجلس الوزراء عالياً بعودة الفريق الأممي إلى محافظة الحديدة لممارسة نشاطه .. مجدد تمسك حكومة الإنقاذ باتفاقات السويد وحرصها الكبير على إنجاح الجهود الأممية التي يقودها المبعوث الأممي مارتن غريفيث باتجاه السلام وإنهاء المأساة اليمنية الشديدة التي يؤججها دوما وعلى نحو تصاعدي استمرار العدوان والحصار والحرب الاقتصادية.

وأعرب عن شكره للأمم المتحدة التي ترعى السلام في اليمن وطاقمها الذي يقوم بتقريب وجهات النظر بين مختلف الأطراف المعنية على طريق السلام.

واطلع المجلس على تقرير نائب رئيس الوزراء للشؤون التنموية والاقتصادية الدكتور حسين مقبولي عن نتائج زيارته الميدانية ومعه وزراء الإدارة المحلية والكهرباء والطاقة والصحة العامة والسكان والشؤون القانونية إلى جبهة الساحل الغربي خلال الأيام المنصرمة وكذا زيارتهم لمحافظة الحديدة وما تم اتخاذه من خطوات إجرائية إزاء عدد من المواضيع الخدمية سيما المتصلة بالخدمات الصحية وإسناد المراكز والوحدات الصحية في عدد من أرياف المحافظة.

وأثنى المجلس على النتائج الايجابية التي خرجت بها الزيارة .. مؤكدا مساندته للإجراءات المقرة أثناء النزول الميداني لمعالجة عدد من القضايا المتصلة بالقطاعات الخدمية .

وناقش مجلس الوزراء مذكرة وزير الاتصالات وتقنية المعلومات المهندس مسفر النمير، بشأن انتشار أجهزة ووصلات الميكرويف غير المرخصة والعشوائية بالمخالفة للقانون والمخاطر والأضرار الاقتصادية والأمنية التي قد تنتج عن ذلك.

وأقر المجلس على ضوء مناقشته للمذكرة عدد من الإجراءات منها التأكيد على إلزام البنوك ومحلات الصرافة وشركات الخدمات المالية والسفارات والبعثات الدبلوماسية والمنظمات وغيرها من الجهات الخاصة وكذا الجهات الحكومية باستخدام شبكة التراسل الوطنية الآمنة التي تقدمها المؤسسة العامة للاتصالات السلكية واللاسلكية.

وشدد على الجهات المختصة منع استخدام أي شبكات أخرى لإرسال أو ربط أنظمة تلك الجهات وبحيث يتم مصادرة جميع التجهيزات ووصلات الميكرويف المخالفة وغير المرخص لها من قبل وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات.

كما اطلع مجلس الوزراء على مذكرة بخصوص أوضاع مراكز رعاية وتأهيل الجرحى في أمانة العاصمة واحتياجاتها الضرورية التي تعينها على أداء المهام الكبيرة الواقعة على عاتقها تجاه هذه الشريحة التي تسبب العدوان بغاراته الهستيرية واستهدافه للمنشآت المدنية والأحياء السكنية في زيادة أعدادها بشكل كبير.

وأكد المجلس التزام الحكومة بتقديم الرعاية الصحية لكافة الجرحى حتى يتماثلوا للشفاء ويتعافوا من الآثار الجسدية والنفسية وإعادة تأهيلهم .. موجها بهذا الشأن وزارة المالية العمل على إعادة تأهيل وتجهيز جميع مراكز الرعاية والتأهيل الجرحى بأمانة العاصمة والمحافظات في أسرع وقت ممكن.

ووافق مجلس الوزراء على مذكرة وزير الأشغال العامة والطرق غالب مطلق بشأن تعديل قرار مجلس الوزراء رقم ( ٧٠ ) لسنة ٢٠١٨م الخاص بإنشاء صندوق إعادة إعمار محافظتي المهرة وحضرموت .



ويأتي هذا التعديل لتوسيع قوام مجلس إدارة الصندوق بإضافة وزارات وجهات حكومية ذات علاقة بنشاطه إلى عضويته بما يعين على تنسيق الجهود والمهام الخاصة بالصندوق وتسهيل نشاطه القادم إزاء المحافظتين.





سبـأ
  عدد القراء: 118

رجوع
  
 
عن الحكومة اتصل بنا شروط الاستخدام بيان الخصوصية جميع الحقوق © محفوظة لحكومة الجمهورية اليمنية 2019