بوابة الحكومة دخول   بحث
رئيس الوزراء يدين الممارسات الهمجية التي يتعرض لها أبناء المحافظات الشمالية والغربية بعدن : تاريخ النشر: 03/08/2019
أدان رئيس الوزراء الدكتور عبدالعزيز صالح بن حبتور، الممارسات الهمجية التي يقوم بها الأمنيين فيما يسمى بالحزام الأمني التابع للمحتل الإماراتي تجاه أبناء المحافظات الشمالية والغربية المتواجدين في محافظة عدن.. مؤكدا أن لأحد يمتلك الحق في ترحيل مواطن من أي جزء من وطنه.

جاء ذلك خلال لقاء رئيس الوزراء اليوم وزير الأشغال العامة والطرق غالب مطلق، حيث جرى مناقشة الأوضاع الاستثنائية التي تعيشها محافظة عدن في ظل الممارسات غير الإنسانية التي يقوم بها الأمنيين في الحزام الأمني المدعوم من المحتل الإماراتي بحق أبناء المحافظات الشمالية والغربية والمدفوع من قبله للقيام بهكذا تصرفات لا أخلاقية دخيلة على أبناء الشعب اليمني في جنوب وشمال وشرق وغرب اليمن الكبير.  

وندد رئيس الوزراء ومطلق بالأساليب المتخلفة والبدائية التي يتعرض لها المواطنين من قبل ما يسمى بالحزام الأمني لتغذية الكراهية التي غذاها المحتل الإماراتي وينفذها المستفيدين من أمواله المدنسة بالخزي والعار ودماء الأبرياء.

واعتبرا انتهاك حقوق المواطنة وإهانة الناس إفلاس أخلاقي وقيمي وفعل مدان من قبل أبناء المحافظات الجنوبية والشرقية المحتلة بالقدر الذي هو مدان من قبل أبناء الوطن كافة.

واستنكرا ما يتعرض له المسافرون من المحافظات الشمالية والغربية بما فيهم المرضى عبر محافظة عدن من معاملة سيئة من قبل عملاء الاحتلال في الطرق المؤدية إلى عدن واحتجازهم لساعات طويلة دونما مبرر.

وأشار ابن حبتور ومطلق إلى أن هذا السلوك المدان وطنيا وأخلاقيا يحتم بالضرورة إعادة فتح مطار صنعاء الدولي أمام حركة الطيران التجاري لإنهاء معاناة المسافرين لدواعي إنسانية وسوء المعاملة التي يتعرضون لها من قبل عملاء المحتل الإماراتي والسعودي.

وطالبا بهذا الشأن الأمم المتحدة والمنظمات الحقوقية إلى إدانة الانتهاكات التي يتعرض لها أبناء المحافظات الشمالية والغربية حاليا من عملاء الإمارات وممارسة الضغوط لإعادة فتح مطار صنعاء لما فيه إنهاء معاناة المواطنين المضطرين للسفر إلى الخارج عبر مطاري عدن وسيئون.

  عدد القراء: 70

رجوع
  
عن الحكومة اتصل بنا شروط الاستخدام بيان الخصوصية جميع الحقوق © محفوظة لحكومة الجمهورية اليمنية 2020