بوابة الحكومة دخول   بحث
اجتماع لمناقشة آليات التنسيق لمعالجة اشكاليات ازدحام قاطرات نقل البضائع والسلع في المنافذ والموانئ : تاريخ النشر: 05/04/2020
صنعاء ٥ أبريل ٢٠٢٠م ناقش اجتماع عقد اليوم بصنعاء برئاسة وزير الصناعة والتجارة عبد الوهاب يحيى الدرة آليات التعاون والتنسيق بين كافة الجهات المعنية لمعالجة مشكلة ازدحام االقاطرات والشاحنات التي تنقل البضائع والسلع في المنافذ والموانئ وتسهيل دخولها . وتطرق الاجتماع بحضور وكيلا وزارة الصناعة والتجارة لقطاع التجارة الخارجية عبد الله عبد الولي نعمان والتجارة الداخلية بسام الغرباني ورئيس هيئة تنظيم شئون النقل البري وليد الوادعي ومدير عام الهيئة اليمنية للمواصفات والمقاييس وضبط الجودة الدكتور إبراهيم المؤيد ونائب رئيس الغرفة التجارية والصناعية بامانة العاصمة محمد محمد صلاح إلى جهود وزارة الصناعة والتجارة في تسهيل دخول البضائع والسلع المختلفة وتنفيذ الإجراءات الاحترازية لمواجهة كورونا في المنافذ والموانئ وبما لا يؤدي إلى عرقلة تدفق السلع بحسب قرارات الحكومة واللجنة العليا لمكافحة الأوبئة.
وفي الاجتماع أشار وزير الصناعة والتجارة إلى ضرورة تكامل جهود الجميع في الحكومة والقطاع الخاص والتجاري لتسهيل انسياب السلع والبضائع ووضع الحلول لأي إشكالات تواجه ذلك .. لافتا إلى أن الحكومة استثنت البضائع والسلع في قراراتها المتعلقة بالإجراءات الاحترازية لمواجهة كورونا .
وشدد على ضرورة إيجاد آلية تنسيق مشتركة بين الجهات المعنية لتسهيل تدفق السلع  والمنتجات وفقا للإجراءات الاحترازية وإجراء الفحوصات المطلوبة في المنافذ الجمركية وتسهيل الإجراءات وتسريع الوقت .. مؤكدا استعداد الوزارة لنقديم كافة التسهيلات وتذليل الصعوبات في هذا الجانب.
من جانبه تطرق رئيس هيئة تنظيم شئون النقل البري إلى الإجراءات والتسهيلات التي قدمتها وزارة النقل والهيئة لضمان عدم تأخير دخول البضائع والسلع .
وأشار إلى أهمية تكثيف الطواقم الصحية للقيام بعملية الفحص للسائقين وخاصة الاجانب منهم وفقا لقرارات الحكومة.
فيما دعا نائب رئيس الغرفة التجارية والصناعية بامانة العاصمة كافة الوزارات والجهات للقيام بمهامها المناطة بها في تسهيل دخول البضائع والسلع وتبسيط الإجراءات مع التقيد بقرارات الحكومة واللجنة العليا لمكافحة الأوبئة.
وأكد استعداد القطاع الخاص للتعاطي الإيجابي مع تلك القرارات لحماية البلد والقيام بواجباته تجاه المواطنين وتنفيذ العمل وفق الآليات المتفق عليها لتأمين المخزون الغذائي.. مشيدا بتعاون وزارة الصناعة والتجارة مع القطاع الخاص والتجاري وتبسيط الإجراءات والتواصل المستمر مع مختلف الجهات .
بدوره شدد رئيس الجمعية اليمنية لحماية المستهلك فضل مقبل منصور على أهمية توحيد الإجراءات لتسهيل تدفق السلع  والمنتجات وفقا للإجراءات الاحترازية.
وأشار إلى ضرورة تعميم الإجراءات الاحترازية وفقا لمعايير صحية وآلية موحدة في جميع النقاط الأمنية بين المدن والمديريات بهدف تسهيل إجراءات انتقال السلع الغذائية والأدوية واللحوم ومشتقاتها بين المدن والمديريات لتخفيف الأعباء والتكاليف جراء الانتظار لايام وتعرض هذه السلع للتلف.
واكد ضرورة توفير احتياجات المستهلك من السلع الغذائية والأدوية والمنتجات المتاحة وتشكيل لجنة مشتركة لاستقبال شكاوى المستهلكين ضمن الاستجابة الطارئة للتصدي لارتفاع الأسعار والاحتكار.
من جانبه اكد مدير عام الهيئة اليمنية للمواصفات والمقاييس وضبط الجودة استعداد الهيئة لتقديم الدعم الفني وتسهيل عملية إجراء الفحوصات بما من شأنه انسياب السلع والبضائع.. مؤكدا أنه لايوجد اي حجر على السلع والمواد الغذائية والبضائع  .
وتم التأكيد خلال الاجتماع على إيجاد آلية تنسيق مشتركة بين الجهات المعنية ممثلة بوزارت الصناعة والتجارة والصحة والنقل والداخلية والمواصفات والجمارك والهيئة العليا للأدوية والقطاع الخاص لتنفيذ الإجراءات الاحترازية لمواجهة كورونا وتسهيل انسياب السلع والبضائع ووضع الحلول لاي اشكاليات تحدث اولا باول .
حضر الاجتماع عضوا الغرفة التجارية والصناعية بامانة الدكتور محمد الانسي ومحمد شارب .

  عدد القراء: 41

رجوع
  
استخدم قائمة افعال الوحدة لتحرير المحتوي

 

عن الحكومة اتصل بنا شروط الاستخدام بيان الخصوصية جميع الحقوق © محفوظة لحكومة الجمهورية اليمنية 2020