بوابة الحكومة دخول   بحث
 
الجمعة 9 شعبان 1441 هـ 03 أبريل, 2020
الاستراتيجيات
الاستراتيجية التصنيعية | 2 | 3 | 4 | 5 | 6 | مصفوفة الاستراتيجية التصنيعية | الإستراتيجية التجارية  | تجارية 2 | تجارية 3 | تجارية 4 | تجارية 5 | تجارية 6 | تجارية 7 | تجارية 8
 
صفحة واحدة

ورغم الامكانيات الكبيرة لفرع صناعة النسيج والملابس الا ان مساهمته لا تتعدى 6.6% من اجمالي القيمة المضافة الصناعية والتي تعكس المعوقات التي تواجه مصانع النسيج في البلاد . اما الصناعات الكيماوية والتي تشمل منتجات متنوعة بما في ذلك تكرير النفط فقد حققت نمواً كبيراً ساعد على رفع نصيبها الى 20.6% محققة اعلاى معدل نموبين الفروع المختلفة . وتعود اسباب ذلك الى تحسن نشاط التكرير من ناحية والى القاعدة الضيقة التي انطلقت منها ابتداء . وقد تمكنت صناعات مواد البناء من المحافظة على نصيبها عند 21.1% محتلة المركز الثاني مباشرة بعد فرع الصناعة الغذائية . غير ان صناعة الاخشاب ومنتجاته فقدت جزء من اهميتها عندما انخفضت مساهمتها الى حوالي 4.7% نتيجة تاثرها سلباً بركود نشاط البناء .

الحجم ، التوظيف ، والملكية

تبين نتائج المسح الصناعي لعام 1996 ان هناك 251 منشأة كبيرة من بين 30.042 منشأة صناعية . وتصنف الصناعات الى كبيرة توظف 10 عمال فاكثر ، متوسطة ما بين 5 الى 9 عمال ، وصغيرة تضم كافة المنشآت التي توظف من 5 عمال .

وبالتالي فان اغلب النشاط الصناعي يتم من خلال منشآت صغيرة مثل معاصر الزيوت ، قوالب الاسمنت ، الملابس ، ورش الحديد واغلب ورش النجارة والتي تعمل في اطار النشاط الحرفي او الاعمال اليدوية . كما ان اغلب نشاط الصناعات الصغيرة والمتوسطة لا يرتبط الا نادرا بالقطاع الخارجي . ورغم ان الثناعات الصغيرة تمثل 95.7% من اجمالي عدد المنشات الصناعية الا ان مساهمتها في الناتج لا تتجاوز الـ 10% في حين ترتفع مساهمة المنشات الكبيرة في كل من الناتج والتوظيف رغم انها تمثل اقل من 1% من عدد المنشات .

كما اظهرت نتائج المسح الصناعي ان فرع الصناعات الغذائية يمثل 55% من اجمالي عدد المنشات الصناعية ويوظف 42% من العمالة الصناعية . اما مواد البناء والتشييد فقدرت مساهمتها بـ 9.4% من اجمالي عدد المنشات و 12.8% من العمالة والذي يعكس نمط انتاد كثيف العمل . كذلك نجد ان فرعي الصناعات النسيجية والمعدنية والتي تضم الاف المنشات تعتمد عادة على عاملين او ثلاثة في عمليات انتاجها . اما الصناعات الكيماوية ، فعلى خلاف ذلك ، تشمل 45 منشاة اغلبها من الحجم الكبير وتوظيف 4924 عاملا بمتوسط 109 عامل لكل منشاة .

وبما ان السياسة الاقتصادية اعتمدت وحتى عهد قريب على تشجيع كل من القطاع الخاص والقطاع العام في مجال الاستثمار الصناعي ، فقد وظف القطاع العام 53% من عمالة الصناعات الكبيرة وتركز نشاطه في النسيج والاسمنت وتكرير النفط ، بينما انخفض توظيفه الى حد كبير في المنشات الصغيرة والمتوسطه . كما سيطرت منشات القطاع العام على النشاط غير التقليدي رغم ان اغلبية مؤسساته لم تحقق ارباحا بل اعتمدت على خزينة الدولة لتغطية العجز . ويعزي ضعف اداء القطاع العام الى عدم وضوح الاهداف وانخفاض الكفاءة الادارية وعدم ملائمة التنظيم والرقابة .


3 | صفحة 4 من 15 | 5
  
  
 
عن الحكومة اتصل بنا شروط الاستخدام بيان الخصوصية جميع الحقوق © محفوظة لحكومة الجمهورية اليمنية 2020