بوابة الحكومة دخول   بحث
 
الثلاثاء 11 صفر 1442 هـ 29 سبتمبر, 2020
رئيس نيابة إب لصحيفة ” الثورة ”: طلبنا التفرغ للعمل الأكاديمي بالسلك القضائي وفقا لمتطلبات العمل الج : 15/12/2019
نفى رئيس نيابة الاستئناف بمحافظة إب القاضي الدكتور مروان المحاقري صحة ما نشرته صحيفة عكاظ #السعودية في عددها الصادر يوم الخميس الماضي حول تقديم إستقالته من عمله نتيجة ضغوطات وتدخلات في العمل القضائي وغيرها من الأسباب الكاذبة التي أوردتها تلك الصحيفة السوداء بما لا يمت للواقع أو يمس للحقيقة بأي صلة. ‏رئيس نيابة إب لصحيفة ” الثورة ”: طلبنا التفرغ للعمل الأكاديمي بالسلك القضائي وفقا لمتطلبات العمل الجهادي في البناء والتصدي للعدوان

فيما نفى ما نشرته صحيفة عكاظ السعودية واتهمها بالكذب وتزيف الحقائق

نشيد بتعاون الأجهزة الأمنية و أنصار الله وإحترامهم للقضاء والتزامهم بالقانون

صحيفة الثورة| 15 ديسمبر 2019
كتب/ عبدالباسط النوعة 

نفى رئيس نيابة الاستئناف بمحافظة إب القاضي الدكتور مروان المحاقري صحة ما نشرته صحيفة عكاظ #السعودية في عددها الصادر يوم الخميس الماضي حول تقديم إستقالته من عمله نتيجة ضغوطات وتدخلات في العمل القضائي وغيرها من الأسباب الكاذبة التي أوردتها تلك الصحيفة السوداء بما لا يمت للواقع أو يمس للحقيقة بأي صلة.

وأكد الدكتور المحاقري في تصريح خاص لـ ( الثورة) أن الحقيقة تتمثل بشكل مختصر في تقدمه بطلب تفرغ للعمل الأكاديمي والجهادي ضد العدوان الغاشم، على أعتبار أن العمل الأكاديمي في القضاء وتأهيل كوادر قضائية قادرة على إدارة المرحلة المقبلة من الأشياء التي تحتاج إليها البلد في مشوار التحرر وبناء الدولة اليمنية الحديثة.

وقال: نحن ملتزمين ومسلمين وممتثلين لتوجهات قيادة السلطة القضائية وتوجيهات قيادة الثورة ممثلة بالسيد العلم عبدالملك بدر الدين الحوثي والقيادة السياسية ممثلة بالرئيس مهدي المشاط، سواء واصلنا عملنا في النيابة العامة أو في العمل الأكاديمي القضائي، وهذا الأخير هو طلبي في الوقت الحالي، لما فيه من خدمة للوطن بشكل أكبر.

إنحدار مهني وتدني أخلاقي

وعبر المحاقري عن أسفه لحالة الإنحدار المهني والتدني الأخلاقي الذي وصلت إليه وسائل إعلام العدوان وهذا ليس بغريب على من يقتلون الأطفال والنساء ويدمرون الأوطان إرضاء لأسيادهم أعداء المسلمين أمريكا واليهود.

وأضاف المحاقري: أمضيت في العمل القضائي حتى الآن ٢٧ عاماً إلا أن متطلبات المرحلة التي تمر بها البلد نتيجة لهذا العدوان السافر الذي يريد أن يبقي اليمن تحت وصاية الخارج هذه الوصاية التي جلبت للشعب اليمني كل المآسي والويلات وعلى اعتبار أن اليمن يتجه نحو البناء والتصدي للعدوان تحت شعار ( يد تحمي ويد تبني) ووفقاً لمشروع الرؤية الوطنية لبناء الدولة اليمنية الحديثة التي يعد للقضاء دور جوهري في هذا المشروع الوطني الكبير وهذا لن يتأتى إلا بتحسين وتقوية القضاء وتعزيز استقلاليته والنهوض به وبالتالي يحتاج القضاء إلى المزيد من الكوادر المؤهلة والقادرة على إحداث التغيير في هذا المجال ولهذا كانت الحاجة للتحول من جانبنا للعمل الأكاديمي في السلك القضائي ..

مقاضاة عكاظ قضائيا

وعبر المحاقري عن فخره وإعتزازه بانتمائه لهذه المسيرة وبالإستقلالية التي انتهجها طوال عمله بالسلك القضائي فصاحب الحق قوي مهما كان ضعيفاً حتى يعطى له الحق ومن هو على الباطل مهما كان قوياً يعد أمام القضاء ضعيفاً حتى يؤخذ الحق منه.

وعن علاقته بأنصار الله التي وصفتها عكاظ بالسيئة أوضح المحاقري أن هذه جزء من الإفتراءات المقيتة فلم يسبق لي أن اختلفت مع أي من قيادات أنصار الله مهما كان بل وجدناهم من أكثر الناس احتراماً وإلتزاماً بالقانون وتعاوناً مع القضاء والنيابة العامة بإب تلجأ إليهم لإيصال بعض المتهمين في قضايا مطروحة أمام النيابة ولم يتم التحفظ عليهم أو متهربون. مشيراً إلى أن أنصار الله ينفذون توجيهات النيابة والقضاء أكثر من غيرهم.

وخاطب المحاقري قوى العدوان ووسائل إعلامهم التي فاح كذبها وفقدت تأثيرها بسبب كثرة أكاذيبها قائلاً: لا سبيل لكم للإصطياد بالماء العكر والهرب من لهيب المعارك وبأس أبطال الجيش واللجان لمثل هذه الأكاذيب الرخيصة التي يفضحها الواقع.

وفي ختام حديثه أورد أنه يحتفظ بحقه القانوني بمقاضاة هذه الصحيفة وتفنيد افتراءاتها أمام الجهات القضائية وأمام الرأي العام..
  عدد مرات الاستعراض: 50
رجوع
  
عن الحكومة اتصل بنا شروط الاستخدام بيان الخصوصية جميع الحقوق © محفوظة لحكومة الجمهورية اليمنية 2020