بوابة الحكومة دخول   بحث
 
الخميس 10 رمضان 1442 هـ 22 أبريل, 2021
ورشة بوزارة الخارجية حول صنع السياسات العامة في إطار الرؤية الوطنية : تاريخ النشر: 24/03/2021
[24/مارس/2021] عٌقدت بوزارة الخارجية اليوم ورشة عمل بعنوان"صنع السياسات العامة في إطار الرؤية الوطنية لبناء الدولة المدنية الحديثة". وفي الورشة أكد وزير الخارجية المهندس هشام شرف عبدالله، أهمية التعامل بواقعية وبشكل علمي وعملي مع أدبيات ومنهجية الرؤية الوطنية لبناء الدولة المدنية الحديثة.

واعتبر الرؤية الوطنية، فرصة مواتية للتطوير والتحديث في برامج ومهام وسياسات عمل المؤسسات والجهات الحكومية، وكل ما يتعلق بها في جانب مراجعة القوانين والتشريعات واللوائح المنظمة للعمل في مختلف مؤسسات الدولة بما يتوافق مع تطلعات الشعب اليمني.
وأشار إلى أن وزارة الخارجية جهة سيادية يتصف عملها بالنوعية والخصوصية في تعاملها مع الداخل والخارج .. لافتاً إلى أن طبيعة عملها يرتكز على علاقات دبلوماسية مع الدول الشقيقة والصديقة وبما يسهم في تفعيل الظروف الملائمة لعلاقات تعاون ثنائية متعددة الأطراف تخدم الجوانب الاقتصادية والتجارية مع العالم.
وأكد أن من مهام وزارة الخارجية تطوير العلاقات مع المنظمات الدولية والإقليمية وتمثيل الجمهورية اليمنية في كافة المحافل، ما يتطلب استفادة الوزارة من برامج ومشاريع الرؤية الوطنية بالتركيز على تطوير وتحديث أسس عملها ذو الطابع الخارجي ومهامها المرتبطة به.
ولفت الوزير شرف إلى أن ذلك يتطلب صياغة مشروع قانون جديد للسلك الدبلوماسي والقنصلي ولائحتيه التنظيمية والتنفيذية لإرساء أساس قوي ومتين يسهم في تأهيل وتحصين الكادر الدبلوماسي والقنصلي، وبما ينعكس على نجاح الكادر في مهامه وأولها الحفاظ على المصالح الوطنية في المحافل الدولية بالعلاقة مع الآخرين في كل المجالات وتأكيد مبدأ السيادة الوطنية للجمهورية اليمنية ورعاية المواطن اليمني وتسهيل تحركاته في الخارج.
وقال" إن وزارة الخارجية تتحمل مهام كثيرة في ظل ظروف العدوان باعتبارها الجبهة الدبلوماسية القوية للدفاع عن مظلومية الشعب اليمني وفضح وكشف جرائم العدوان ومرتزقته أمام المجتمع الدولي".
وأضاف وزير الخارجية" تعد وزارة الخارجية صوت اليمن المعبر عن رغبته في الوصول إلى سلام عادل ومشرف لكافة أبناء الشعب اليمني وأن دور الدبلوماسية اليمنية هو مكمل لدور الجيش واللجان الشعبية في الدفاع عن الوطن واستقلال قراره".
من جانبه تطرق وكيل وزارة الخارجية رئيس الوحدة التنفيذية للرؤية بالوزارة محمد عبد الله حجر إلى جهود الوحدة في إعداد مشاريع تهدف لتأهيل وتطوير العمل الدبلوماسي في إطار الرؤية الوطنية لبناء الدولة اليمنية الحديثة.
بدوره قدّم مدير التخطيط والبحوث مقرر الوحدة التنفيذية للرؤية بالوزارة، السفير يحيى هاشم الشهاري، شرحاً متكاملاً عن البرنامج التدريبي الخاص بصنع السياسات العامة.
وتناول الشهاري مراحل التحضير والتحليل والتقييم والإقرار والتنفيذ للسياسة العامة مع تقديم أمثلة عملية في كيفية صنع السياسات العامة في الجمهورية اليمنية.

ولفت الوزير شرف إلى أن ذلك يتطلب صياغة مشروع قانون جديد للسلك الدبلوماسي والقنصلي ولائحتيه التنظيمية والتنفيذية لإرساء أساس قوي ومتين يسهم في تأهيل وتحصين الكادر الدبلوماسي والقنصلي، وبما ينعكس على نجاح الكادر في مهامه وأولها الحفاظ على المصالح الوطنية في المحافل الدولية بالعلاقة مع الآخرين في كل المجالات وتأكيد مبدأ السيادة الوطنية للجمهورية اليمنية ورعاية المواطن اليمني وتسهيل تحركاته في الخارج.
وقال" إن وزارة الخارجية تتحمل مهام كثيرة في ظل ظروف العدوان باعتبارها الجبهة الدبلوماسية القوية للدفاع عن مظلومية الشعب اليمني وفضح وكشف جرائم العدوان ومرتزقته أمام المجتمع الدولي".
وأضاف وزير الخارجية" تعد وزارة الخارجية صوت اليمن المعبر عن رغبته في الوصول إلى سلام عادل ومشرف لكافة أبناء الشعب اليمني وأن دور الدبلوماسية اليمنية هو مكمل لدور الجيش واللجان الشعبية في الدفاع عن الوطن واستقلال قراره".
من جانبه تطرق وكيل وزارة الخارجية رئيس الوحدة التنفيذية للرؤية بالوزارة محمد عبد الله حجر إلى جهود الوحدة في إعداد مشاريع تهدف لتأهيل وتطوير العمل الدبلوماسي في إطار الرؤية الوطنية لبناء الدولة اليمنية الحديثة.
بدوره قدّم مدير التخطيط والبحوث مقرر الوحدة التنفيذية للرؤية بالوزارة، السفير يحيى هاشم الشهاري، شرحاً متكاملاً عن البرنامج التدريبي الخاص بصنع السياسات العامة.
وتناول الشهاري مراحل التحضير والتحليل والتقييم والإقرار والتنفيذ للسياسة العامة مع تقديم أمثلة عملية في كيفية صنع السياسات العامة في الجمهورية اليمنية.
ولفت الوزير شرف إلى أن ذلك يتطلب صياغة مشروع قانون جديد للسلك الدبلوماسي والقنصلي ولائحتيه التنظيمية والتنفيذية لإرساء أساس قوي ومتين يسهم في تأهيل وتحصين الكادر الدبلوماسي والقنصلي، وبما ينعكس على نجاح الكادر في مهامه وأولها الحفاظ على المصالح الوطنية في المحافل الدولية بالعلاقة مع الآخرين في كل المجالات وتأكيد مبدأ السيادة الوطنية للجمهورية اليمنية ورعاية المواطن اليمني وتسهيل تحركاته في الخارج.
وقال" إن وزارة الخارجية تتحمل مهام كثيرة في ظل ظروف العدوان باعتبارها الجبهة الدبلوماسية القوية للدفاع عن مظلومية الشعب اليمني وفضح وكشف جرائم العدوان ومرتزقته أمام المجتمع الدولي".
وأضاف وزير الخارجية" تعد وزارة الخارجية صوت اليمن المعبر عن رغبته في الوصول إلى سلام عادل ومشرف لكافة أبناء الشعب اليمني وأن دور الدبلوماسية اليمنية هو مكمل لدور الجيش واللجان الشعبية في الدفاع عن الوطن واستقلال قراره".
من جانبه تطرق وكيل وزارة الخارجية رئيس الوحدة التنفيذية للرؤية بالوزارة محمد عبد الله حجر إلى جهود الوحدة في إعداد مشاريع تهدف لتأهيل وتطوير العمل الدبلوماسي في إطار الرؤية الوطنية لبناء الدولة اليمنية الحديثة.
بدوره قدّم مدير التخطيط والبحوث مقرر الوحدة التنفيذية للرؤية بالوزارة، السفير يحيى هاشم الشهاري، شرحاً متكاملاً عن البرنامج التدريبي الخاص بصنع السياسات العامة.
وتناول الشهاري مراحل التحضير والتحليل والتقييم والإقرار والتنفيذ للسياسة العامة مع تقديم أمثلة عملية في كيفية صنع السياسات العامة في الجمهورية اليمنية.
ولفت الوزير شرف إلى أن ذلك يتطلب صياغة مشروع قانون جديد للسلك الدبلوماسي والقنصلي ولائحتيه التنظيمية والتنفيذية لإرساء أساس قوي ومتين يسهم في تأهيل وتحصين الكادر الدبلوماسي والقنصلي، وبما ينعكس على نجاح الكادر في مهامه وأولها الحفاظ على المصالح الوطنية في المحافل الدولية بالعلاقة مع الآخرين في كل المجالات وتأكيد مبدأ السيادة الوطنية للجمهورية اليمنية ورعاية المواطن اليمني وتسهيل تحركاته في الخارج.
وقال" إن وزارة الخارجية تتحمل مهام كثيرة في ظل ظروف العدوان باعتبارها الجبهة الدبلوماسية القوية للدفاع عن مظلومية الشعب اليمني وفضح وكشف جرائم العدوان ومرتزقته أمام المجتمع الدولي".
وأضاف وزير الخارجية" تعد وزارة الخارجية صوت اليمن المعبر عن رغبته في الوصول إلى سلام عادل ومشرف لكافة أبناء الشعب اليمني وأن دور الدبلوماسية اليمنية هو مكمل لدور الجيش واللجان الشعبية في الدفاع عن الوطن واستقلال قراره".
من جانبه تطرق وكيل وزارة الخارجية رئيس الوحدة التنفيذية للرؤية بالوزارة محمد عبد الله حجر إلى جهود الوحدة في إعداد مشاريع تهدف لتأهيل وتطوير العمل الدبلوماسي في إطار الرؤية الوطنية لبناء الدولة اليمنية الحديثة.
بدوره قدّم مدير التخطيط والبحوث مقرر الوحدة التنفيذية للرؤية بالوزارة، السفير يحيى هاشم الشهاري، شرحاً متكاملاً عن البرنامج التدريبي الخاص بصنع السياسات العامة.
وتناول الشهاري مراحل التحضير والتحليل والتقييم والإقرار والتنفيذ للسياسة العامة مع تقديم أمثلة عملية في كيفية صنع السياسات العامة في الجمهورية اليمنية.

  عدد القراء: 19

رجوع
  
عن الحكومة اتصل بنا شروط الاستخدام بيان الخصوصية جميع الحقوق © محفوظة لحكومة الجمهورية اليمنية 2021