بوابة الحكومة دخول   بحث
ورشة مراجعة وتطوير معايير المستوى الأول اعتماد بالجامعات اليمنية : تاريخ النشر: 04/01/2021
[04/يناير/2021] صنعاء - سبأ : عقدت بصنعاء اليوم ورشة عمل خاصة لمراجعة وتطوير معايير المستوى الأول ومؤشرات الطاقة الاستيعابية في الجامعات اليمنية ،بمشاركة رؤساء ونواب الجامعات الحكومية والأهلية . هدفت الورشة التي نظمها مجلس الاعتماد الأكاديمي وضمان الجودة بالشراكة مع جامعة تونتك الدولية للتكنولوجيا ، إلى مراجعة وتطوير معايير المستوى الأول اعتماد، ومراجعة وتطوير مؤشرات الطاقة الاستيعابية ، وبلورة مشروع الدليل التنفيذي لوثيقة معايير المستوى الأول بالجامعات اليمنية.

وأكد وزير التعليم العالي والبحث العلمي حسين حازب أن الورشة تأتي في إطار خطة الرؤية الوطنية لإعداد وتنفيذ معايير الاعتماد الأكاديمي المحلية والدولية ومراجعة وتطوير معايير المستوى الأول ومؤشرات الطاقة الاستيعابية لمواكبة التطورات الحاصلة في هذا المضمار في مختلف بلدان العالم .

وأشار إلى أن الورشة التي يشارك فيها كوكبة من رؤساء الجامعات وعمداء الكليات الطبية الحكومية والاهلية وقيادات الوزارة ومجلس الاعتماد الاكاديمي سيناقشون هذه المعايير التي أعدها خبراء الجودة بإشراف الخبير الوطني الدكتور عبد اللطيف حيدر للخروج بمشروع دليل تنفيذي لوثيقة معايير المستوى الأول اعتماد .

ولفت وزير التعليم العالي أن الجامعات اليمنية أمام امتحان صعب لتطوير قدراتها و برامجها الاكاديمية وبنيتها التحتية وفق معايير الاتحاد العالمي الفيدرالي للتعليم الطبي " دبليو أف أم إي ".. مبيناً أن عام 2023 لن يتم الاعتراف بوثائق ومخرجات الجامعات اليمنية في التخصصات الطبية التي لم تحصل على الاعتماد المحلي والعام وفق تلك المعايير .

واعتبر الوزير حازب انجاز هذا العمل في ظل الظروف الصعبة جراء استمرار العدوان والحصار ، بالخطوة الأساسية وبداية الطريق نحو تصحيح اوضاع معايير المستوى الأول ومؤشرات الطاقة الاستيعابية في الجامعات اليمنية من خلال ايجاد معايير ودليل الاعتماد وفقاً للمعايير الدولية .

وأشاد وزير التعليم العالي بجهود لجنة الاعداد والخبراء من قيادات الوزارة ومجلس الاعتماد وجامعة تونتك الدولية على دعمها ورعايتها لهذه الورشة لإيجاد معايير ودليل الاعتماد للمستوى الأول .

وفي الورشة التي حضرها نائب وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور علي شرف الدين ، ووكيلا الوزارة الدكتور غالب القانص ، والدكتور صادق الشراجي والمدير التنفيذي لمركز تقنية المعلومات الدكتور فؤاد حسن ورؤساء ونواب الجامعات الحكومية والأهلية، وقيادات الوزارة ومجلس الاعتماد استعرض القائم بأعمال مجلس الاعتماد الاكاديمي وضمان الجودة الدكتور احمد الهبوب أولويات دعم استكمال مشروع معايير الاتحاد الدولي للتعليم الطبي في التخصصات الطبية، وإجراءات الحصول على الاعتماد المحلي والخارجي.

وأكد ضرورة مناقشة هذه المصفوفة للوصول إلى دليل تنفيذي لتحقيق معايير المستوى الأول من الاعتماد المحلي في التخصصات الطبية لمواكبة التطورات العالمية في هذا المجال .. معتبراً انجاز هذا المشروع الوطني استجابة لمطالب الاعتماد الدولي فيما يخص مؤشرات الطاقة الاستيعابية ببرامج الطب البشري بالجامعات اليمنية .

من جانبه اشار رئيس جامعة تونتك الدولية الدكتور وائل الاغبري إلى أن الورشة تأتي في اطار تعزيز الشراكة الفاعلة بين القطاع الخاص والوزارة و ضمن جهود وخطط التعاون بين الجامعة والمجلس للنهوض بمستوى العملية التعليمية بالجامعات اليمنية .

ولفت إلى الدور المعول على مجلس الاعتماد الاكاديمي في دعم ومساندة الجامعات لنشر وتدعيم ثقافة الجودة وتجويد العمل الاكاديمي بالجامعات اليمنية سعياً نحو تطبيق مفهوم الجودة الشاملة في كافة برامج ومتطلبات العملية التعليمية بالجامعات اليمنية .

بدوره استعرض الخبير الوطني عبد اللطيف حيدر، اهداف ومحاور الورشة و متطلبات المعايير ورسالة البرنامج الاكاديمي وأهدافه ومواصفات المتخرج ومخرجات التعلم والمقررات الدراسية والخطة الدراسية واستراتيجيات التدريس والتقييم .
  عدد القراء: 196

رجوع
  

الموقع الخاص بالوزارة

http://mohe.gov.ye

استخدم قائمة افعال الوحدة لتحرير المحتوي
عن الحكومة اتصل بنا شروط الاستخدام بيان الخصوصية جميع الحقوق © محفوظة لحكومة الجمهورية اليمنية 2021