بوابة الحكومة دخول   بحث
 
الجمعة 19 ذو القعدة 1441 هـ 10 يوليه, 2020
الاستراتيجيات
الملخص التنفيذي | الفصل الأول: المقدمة | الفصل الثاني: واقع التعليم العالي | الفصل الثالث: الرؤية والرسالة | الفصل الرابع:الأهداف والتحليل والإجراءات التنفيذية | الفصل الخامس: التنفيذ والتبعات المالية | الاستراتيجية باللغة العربية كاملة | STRATEGY IN ENGLISH
 
صفحة واحدة

 

الفصل الثالث: الرؤية والرسالة

 

ينبغي الإشارة هنا إلى أن الغرض من تحديد الرؤية، والرسالة، والإستراتيجية، ليس لإعطاء حلول مباشرة لمشكلات التعليم العالي الحالية، وإنما لوضع نظام شامل لمعالجة جميع الاختلالات الحالية والمستقبلية, وتطوير نظام التعليم العالي, بما يجعله مواكبا لمتطلبات العصر الحاضر.  و من هذا المنطلق فإن رؤية وزارة التعليم العالي والبحث العلمي تتمثل في:

"إيجاد نظام للتعليم العالي يتسم بالجودة والمشاركة الواسعة، والمسارات المتعددة رأسياً وأفقياً وبما يكفل التنوع، ويتميز بالفاعلية والكفاءة، ويقدم البرامج النوعية، ويحقق الجودة في التعليم والتعلّم والبحث وخدمة المجتمع، ويحسّن من نوعية الحياة في المجتمع اليمني."

 

وتنبثق عن هذه الرؤية رسالة نظام التعليم العالي والبحث العلمي والتي تتلخص فيما يلي:

- بناء وتعزيز الثقافة الديمقراطية في الجامعات, ومؤسسات التعليم العالي، واحترام الأنظمة والقوانين لتعزيز الوحدة الوطنية، والمشاركة في بناء اليمن الديمقراطي الموحد الذي يستند على الدين الإسلامي و قيمه السامية في العدالة, والخير, والمساواة, والتسامح.

- توسيع دائرة قبول الطلاب في الجامعات, ومؤسسات التعليم العالي، (يلتحق حاليا 13% فقط من الفئة العمرية (19-23) بالجامعات) لتصل إلى نسبة 16 % خلال الخطة الخمسية الثالثة وإلى نسبة 35 % بحلول عام 2025.

- تطوير قدرات خريجي الجامعات, ومؤسسات التعليم العالي الأخرى، والتركيز على تزويد الطلاب بالمعارف المهمة والتعمق فيها، ومهارات حل المشكلات، وتنمية قدرات التفكير الإبداعي، ومهارات التواصل باللغة العربية والإنجليزية، والتعلّم المستمر مدى الحياة، ومهارات استخدام تقنية المعلومات، والمشاركة الفعالة في إنجاز تطلعاتهم الوطنية والشخصية.

- تطوير وتقوية قدرات وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، لتتمكن من رسم السياسات, والتخطيط, والتنسيق, والمراقبة, لتكون قادرة على التوجيه, والإشراف على مؤسسات التعليم العالي في الجمهورية اليمنية، وتطويرها بشكل مستمر.

- تطوير الجامعات ومؤسسات التعليم العالي، كما وكيفا، وفتح تخصصات جديدة تلبي احتياجات سوق العمل المحلية والإقليمية.

- تحسين كفاءة وفعالية مؤسسات التعليم العالي, وترشيد استخدام الموارد المتاحة، وزيادة وتعزيز القيمة المضافة للتعليم العالي.

- إعداد الهيئة التدريسية المساعدة؛ من أجل تلبية متطلبات الجودة, واحتياجات التوسع للجامعات اليمنية، وتأهيلهم في جامعات عالمية مرموقة، من أجل رفع جودة التعليم والتـعلم والبحث، وتعزيز روح المنافسة داخل الجامعات اليمنية وفيما بينها, لتتمكن من الارتقاء إلى المستويات العالمية في عصر العولمة.

- تطوير شبكة الاتصالات وتقنية المعلومات (ICT) الوطنية؛ لتكون ذات سرعة عالية، وتأهيل الكوادر اللازمة لتشغيلها، حتى تتمكن الجامعات ومؤسسات التعليم العالي  من مواكبة التطورات العالمية المتلاحقة في مجالات التعليم والتعلّم والبحث العلمي, وإدارة المؤسسات, وخدمة المجتمع, والاستفادة من برامج التقنية في مجال  التعلّم عن بعُد والتعلم الإلكتروني.

- تأسيس مجالس وطنية للاعتماد الأكاديمي وضبط الجودة؛ بهدف تقويم أداء الجامعات, ومؤسسات التعليم العالي، للوصول إلى مستويات متقدمة من التميز, وفقا للمعايير الدولية في مؤسسات التعليم العالي الحكومي والأهلي.

- تطوير قدرات مؤسسات التعليم العالي، لتتمكن من تقديم برامج عالية الجودة, تلبي احتياجات التنمية المستدامة للبلاد، وتواكب التطورات المتلاحقة للتعليم العالي على المستوى العالمي.

- تزويد الجامعات ومؤسسات التعليم العالي بالموارد الضرورية اللازمة للبنى التحتية، لتتمكن من الاطلاع على المعارف المتاحة في المجالات المتعلقة بالتعليم والتعلّم والبحث العلمي وتوظيفها لاحتياجات المجتمع الحالية والمستقبلية.

- إعادة هيكلة الجامعات ومؤسسات التعليم العالي الأخرى، بما يعزز تنوع البرامج, والقضاء على التكرار، وبما يلبي الاحتياجات التنموية للبلاد.

- تنويع مصادر التمويل لكل الجامعات ومؤسسات التعليم العالي، بما في ذلك مؤسسات التعليم العالي الأهلي، وتشجيعها على زيادة مصادر التمويل الذاتي، وإشراك القطاع الخاص في تمويلها وتطويرها.

- تقوية التعاون والتنسيق بين الجامعات ومؤسسات التعليم العالي، لإيجاد قدر عال من التكامل فيما بينها, وتعزيز دور التعليم العالي في خدمة المجتمع.

- بناء الشخصية المتكاملة للطالب التي ترتبط ارتباطا وثيقا بالثقافة الوطنية والعربية والإسلامية، القادرة على التفاعل بإيجابية مع تحديات العولمة ومتطلبات القرن الواحد والعشرين.

- تشجيع الطلاب على ممارسة حقوقهم الدستورية, ودعم مؤسساتهم الديمقراطية الشرعية, مثل الاتحادات الطلابية, والجمعيات, وغيرها.

- تأسيس قاعدة راسخة للبحث العلمي في الجامعات تحمل على عاتقها معالجة مشكلات التنمية في البلاد, وتضع الأسس لشراكة إيجابية بين الجامعات, ومؤسسات الدولة, والقطاع الخاص, من أجل الإسراع في تطوير البلاد في مختلف المجالات.

 من خلال الحديث عن الرؤية والرسالة، وتحليل الوضع الراهن للتعليم العالي في اليمن، الذي ورد في الفصل الثاني من هذه الوثيقة، تنبثق الأهداف الإستراتيجية الآتية، و في ضوئها ستتحدد الأهداف الفرعية والخطط التنفيذية التي سوف تستعرض في القسم التالي.

 

 

ولمزيد من المعلومات يرجى تحميل الإستراتيجية من نافذة الإصدارات أو النقر هنـــا


الفصل الثاني: واقع التعليم العالي | صفحة 4 من 8 | الفصل الرابع:الأهداف والتحليل والإجراءات التنفيذية
  
  
 

 

 

عن الحكومة اتصل بنا شروط الاستخدام بيان الخصوصية جميع الحقوق © محفوظة لحكومة الجمهورية اليمنية 2020