بوابة الحكومة دخول   بحث
 
الجمعة 12 ذو القعدة 1441 هـ 03 يوليه, 2020

 

وزير الأوقاف والإرشاد يؤكد الحرص على تفعيل النظام المحاسبي الوقفي : تاريخ النشر: 22/04/2020
أكد وزير الأوقاف والإرشاد نجيب ناصر العجي الحرص على تفعيل النظام المحاسبي المالي للأنشطة الوقفية وفقاً للمعطيات المحاسبية الحديثة [21/ابريل/2020]
أكد وزير الأوقاف والإرشاد نجيب ناصر العجي الحرص على تفعيل النظام المحاسبي المالي للأنشطة الوقفية وفقاً للمعطيات المحاسبية الحديثة.
وعبر الوزير العجي في ورشة العمل التي أٌقيمت اليوم بصنعاء، حول الأدلة المحاسبية للنظام المالي والمحاسبي الوقفي والبدء بتنفيذه وتطبيقه آلياً كنظام مصاحب للنظام الحالي، عن الأمل في أن تحقق الورشة أهدافها المتمثلة بتعزيز قدرات مدراء الشؤون المالية والحسابات في الوزارة ومكاتبها، في إطار الجهود المبذولة لتنمية الإيرادات الوقفية.
وأشار إلى تميز النظام المحاسبي الوقفي، بشمولية الأنشطة وصرف بنود الموازنات على ضوئها بعيداً عن الاجتهادات .. لافتا إلى أن النظام المحاسبي المعمول به، عبارة عن دورة مستندية غير مكتملة.وحث وزير الأوقاف والإرشاد مدراء الشؤون المالية بالوزارة ومكاتبها على تنمية قدراتهم في النظام المحاسبي الوقفي بالإستفادة من النٌظم المحاسبية الحديثة.فيما أشار نائب وزير الأوقاف العلامة فؤاد محمد ناجي إلى أهمية الاستفادة من دليل النظام المحاسبي الوقفي في تنمية إيرادات الأوقاف والحفاظ عليها وصرفاً وفقا للخطط والبرامج التي تم إعدادها لتطوير العمل الوقفي وتحقيق الاستفادة القصوى منه.وأوضح أن تطبيق النظام المحاسبي الوقفي، سيسهم في تجاوز الاختلالات وتعزيز خطط وبرامج الوزارة في الحفاظ على ممتلكات الأوقاف وتنمية إيراداتها.بدوره استعرض أستاذ المحاسبة بكلية التجارة جامعة صنعاء الدكتور عبدالملك حجر في كلمة الشركة المعدة للنظام المحاسبي، مزايا النظام المحاسبي الوقفي وسلاسة تنفيذه.ولفت إلى أن النظام المحاسبي المعمول به حالياً قائم على الإعتمادات وهو من الأنظمة البدائية التي لا ترتبط بالأهداف والأنشطة، في حين أن معظم دول العالم خرجت عن هذا النمط .. مؤكداً أن إنجاح النظام المحاسبي الوقفي يعتمد على القدرات المحاسبية والكوادر المالية بالوزارة ومكاتبها.وقٌدّمت في الورشة عدد من المحاور حول دواعي إعداد النظم المالية والمحاسبية الوقفية وكيفية إعداد الدورات المستندية وآلية العمل الميدانية في هذا الجانب.أثريت الورشة بعدد من المداخلات والمقترحات من قبل المشاركين، هدفت في مجملها إلى أهمية التوسع في عقد مثل هذه الدورات النوعية والتعرف على الأنظمة المحاسبية الحديثة.
حضر الورشة وكيل أول وزارة الأوقاف صالح خميس ووكيل قطاع تحفيظ القرآن الكريم الشيخ صالح الخولاني ورئيس المكتب الفني بوزارة الأوقاف منسق الورشة عبداللطيف المعلمي وعدد من المسئولين بوزارة الأوقاف ومكاتبها بالمحافظات.
  عدد القراء: 66

رجوع
  
عن الحكومة اتصل بنا شروط الاستخدام بيان الخصوصية جميع الحقوق © محفوظة لحكومة الجمهورية اليمنية 2020