بوابة الحكومة دخول   بحث
 
الجمعة 9 شعبان 1441 هـ 03 أبريل, 2020
استخدم قائمة افعال الوحدة لتحرير المحتوي

 

اجتماع برئاسة الجنيد يناقش جهود وحدتي التنسيق والتنفيذ للرؤية الوطنية بالإدارة المحلية : تاريخ النشر: 15/02/2020
ناقش نائب رئيس الوزراء لشؤون الرؤية الوطنية محمود الجنيد مع قيادة وزارة الإدارة المحلية اليوم، الأعمال المنجزة بالوحدة التنفيذية للرؤية الوطنية بوزارة الإدارة المحلية ووحدة التنسيق مع المحافظات.

وفي الاجتماع الذي ضم وزير الإدارة المحلية علي القيسي ونائب الوزير قاسم الحمران ووكلاء الوزارة، أشاد نائب رئيس الوزراء لشؤون الرؤية الوطنية بتفاعل قيادة وكوادر الوزارة مع المكتب التنفيذي للرؤية الوطنية.

وأشار إلى أن مهام وأعمال الوزارة لها امتداد حقيقي بالمحافظات والمديريات انطلاقا من دورها الإشرافي والرقابي على كافة أجهزة السلطة المحلية في مختلف الوحدات الإدارية.

ونوه الجنيد بمخرجات الوحدتين التنفيذية بالوزارة والتنسيقية مع المحافظات من تقارير وتعاميم وإجراءات نموذجية وكذا السرعة في التعامل مع التعاميم الصادرة عن المكتب التنفيذي للرؤية.

وشدد على ضرورة التزام المحافظات بالأطر العامة للرؤية الوطنية في المرحلة الأولى بهدف ضبط الأداء المؤسسي وكذا فيما يتصل بتنفيذ المشاريع وفقا للخطط المقرة.

وأشار نائب رئيس الوزراء إلى أن لدى المكتب التنفيذي للرؤية الوطنية خطة إعلامية تستهدف تفعيل أداء مؤسسات الدولة للخروج من حالة الركود التي سادت بعض المؤسسات في الفترة الماضية.

وشدد على أهمية تفعيل أداء الوحدات التنفيذية للسلطات المحلية بالمحافظات والتزامها بتنفيذ خطة المرحلة الأولى من الرؤية الوطنية وبرامجها، باعتبارها أداة التحول المنشود نحو التنمية المحلية المستدامة.

ولفت إلى أن التواصل مستمر مع وزارة المالية لرصد الإعتمادات اللازمة لتنفيذ الرؤية الوطنية وفقا للإمكانات المتاحة .. مؤكدا على ضرورة توظيف نسبة الـ 45 بالمائة المخصصة للمحافظات في تنفيذ البرامج الإستثمارية والتنموية في إطار الرؤية الوطنية.

وحث على ضرورة تنفيذ السلطات المحلية لبرامجها في المسارين التنموي عبر تنفيذ المشاريع وتطوير مستوى الخدمات وكذا المسار الاجتماعي المتصل بتعزيز الولاء الوطني وصمود الجبهة الداخلية في مواجهة العدوان والحفاظ على التماسك الاجتماعي والوحدة الوطنية.

بدوه أشاد وزير الإدارة المحلية بجهود نائب رئيس الوزراء لشؤون الرؤية الوطنية في تنفيذ الرؤية الوطنية على مستوى المكتب التنفيذي ومختلف أجهزة الدولة المركزية والمحلية.

ووجه بإقامة ورش عمل ودورات تدريبية على مستوى الوزارة والمحافظات لتعزيز القدرات في مختلف المجالات باعتبار الإنسان هو محور التنمية الشاملة.

 

ولفت القيسي إلى أهمية مواكبة الانتصارات العسكرية بانجازات في الجانب الخدمي والتنموي والاقتصادي ..مشيرا إلى ضرورة توحيد مفاهيم العمل بوحدتي التنفيذ والتنسيق بما يتسق مع مفاهيم ومرتكزات الرؤية الوطنية.

وكان رئيس وحدة التنسيق مع المحافظات ـ وكيل قطاع الرقابة وشؤون الوحدات فهد العزي ووكيل الوزارة المساعد لقطاع الخطط والموازنات المحلية محمد السنحاني استعرضا الأعمال المنجزة بوحدتي التنسيق والتنفيذ خلال الفترة 1يناير ـ 12 فبراير 2020م.

  عدد القراء: 28

رجوع
  
عن الحكومة اتصل بنا شروط الاستخدام بيان الخصوصية جميع الحقوق © محفوظة لحكومة الجمهورية اليمنية 2020