بوابة الحكومة دخول   بحث
 
الثلاثاء 8 رمضان 1442 هـ 20 أبريل, 2021
وزاراة الاتصالات تدين اختراق موقع وكالة سبأ وتدعو لتخزين واستضافة المواقع اليمنية ضمن منصات التخزين : تاريخ النشر: 01/08/2019
1 اغسطس 2019م - صنعاء عبرت وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات عن إدانتها الشديدة لما تعرض له الموقع الرسمي لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ) من محاولات تهكير واختراق والتي تأتي ضمن أساليب دول العدون ومساعيها الانتقامية ضد المنصات الرسمية الإلكترونية للإعلام اليمني المقاوم للعدوان ، في محاولة يائسة منه لتزييف الحقائق وطمس جرائمه التي يرتكبها يوميا بحق الشعب اليمني الصامد ، عبر أختلاق ونشر الأكاذيب عبر الشبكة العنكبوتية ، بعد أن أخفقت دول العدوان ومرتزقتها في تحقيق أي انتصار أمام صمود الشعب اليمني . وطالبت وزارة الاتصالات وتقنية المعلرمات الجهات المعنية بإثبات ممارسات الجرائم الإلكترونية لدول العدوان ضمن ملف التقاضي ضد جرائم دول تحالف العدوان ، باعتبار هذا النوع من الجرائم مصنفة دولياً ضمن قانون الجرائم الإلكترونية ، ونظراً لما يترتب عليها من تداعيات وآثار خطيرة تمس السيادة اليمنية وتسعى للإضرار باليمن أرضاً وإنساناً.
وإذ تدين وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات هذا الفعل الإجرامي الذي يستهدف بنية الشبكة الوطنية لأمن المعلومات ، ويسعى لاختراق معلوماتي يمس الأمن الوطني الداخلي ، فإنها في ذات الوقت تجدد الدعوة لجميع منصات الإعلام الإلكترونية الوطنية والمنصات الإلكترونية الرسمية والحكومية والوطنية المختلفة لاستيعاب المخاطر الجسيمة وراء محاولات العدوان لاستغلال الثغرات التي تتيحها الشبكة العنكبوتية، وخصوصا ما تتعرض له  المواقع المستضافة خارجياً لدى الشركات الأجنبية، التي تكون عرضة للاختراق والقرصنة والعبث بالمحتوى المعلوماتي لها ، ويسهل تسخيرها في الأهداف العدائية ضد أمن واستقرار الشعب اليمن،  والشواهد على ذلك كثيرة ومتعددة.

وأهابت وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات بجميع المنصات الإعلامية الإلكترونية والمنصات الرسمية والحكومية ومختلف الجهات والمؤسسات الوطنية ،  بأهمية  اتخاذ كافة الاحترازات والتدابير اللازمة والقصوى لحماية وتحصين مواقعها وبياناتها ، عبر اتباع أعلى مستويات الأمن والحماية للمعلومات وفي مقدمة تلك الإجراءات ان تكون تلك المنصات والمواقع والبيانات مستضافة ومخزنة داخل اليمن.

كما نبهت وزارة الاتصالات إلى أهمية الاسترشاد والتنسيق مع الوزارة والجهات المعنية للتصدي للهجمات الإلكترونية المعادية . مؤكدة على أن الوزارة ومؤسساتها في جاهزية واستعداد تام لتقديم خدمات التخزين والاستضافة للمواقع الوطنية لديها.
كما دعت المستثمرين والشركات إلى بناء وإنشاء منظومات تخزين واستضافة محلية حديثة وذات مواصفات عالية وبما يحقق حماية البيانات والمواقع الوطنية من مخاطر الاختراق والقرصنة، لا سيما واليمن يواجه عدواناً وحرباً شرسة وجرائم متعددة الأشكال لاستهداف أمنه الداخلي وزعزعة استقراره بعد أن فشلت كل رهانات العدو العسكرية والاقتصادية في مختلف الميادين.

وأكدت الوزارة على أن جانب الأمن السيبراني والتصدي للهجمات الإلكترونية التي تستهدف قطاع تقنية المعلومات في اليمن أصبح أولوية للوزارة في هذه المرحلة، وقد وضعت هذا المسار ضمن اهم المسارات العاجلة في خطتها التنفيذيه للمرحلة الأولى 2019 - 2020 للرؤية الوطنية لبناء الدولة اليمنية الحديثة ، متمثلا في مشروع بناء وإنشاء المركز الوطني للسلامة المعلوماتية YE-CIRT والذي سيكون مركزا وطنيا  متخصصا في الأمن السيبراني وتقديم قواعد وسياسات أمن المعلومات لجميع مزودي ومستخدمي تقنية المعلومات والشبكة العنكبوتية في اليمن.
  عدد القراء: 342

رجوع
  

 

عن الحكومة اتصل بنا شروط الاستخدام بيان الخصوصية جميع الحقوق © محفوظة لحكومة الجمهورية اليمنية 2021