بوابة الحكومة دخول   بحث

بيان صحفي صادر عن وزارة السياحة في الذكرى الخامسة للصمود : تاريخ النشر: 01/04/2020
[01/ابرايل/2020] صنعاء : كشفت وزارة السياحة، عن خسائر القطاع السياحي خلال خمس سنوات من العدوان السعودي الأمريكي والحصار، بقيمة تجاوزت أربعة مليارات دولار. وأوضح القائم بأعمال وزير السياحة أحمد العليي في مؤتمر صحفي اليوم بصنعاء أن هذه الخسائر تمثل العائدات السياحية السنوية ، مبيناً أن العدوان استهدف ودمر 473 موقعا ومعلما أثريا وسياحيا ومنشأة تاريخية. وذكر أن المنشآت السياحية التي دُمرت وتضررت جراء العدوان شملت ثلاث مدن تاريخية مدرجة ضمن التراث الإنساني لمنظمة اليونسكو، و25 ضريحاً و42 معلماً أثرياً، و252 فندقاً و81 مطعماً و12 قاعة مناسبات و28 متنزها وحديقة. وذكر أن المنشآت السياحية التي دُمرت وتضررت جراء العدوان شملت ثلاث مدن تاريخية مدرجة ضمن التراث الإنساني لمنظمة اليونسكو، و25 ضريحاً و42 معلماً أثرياً، و252 فندقاً و81 مطعماً و12 قاعة مناسبات و28 متنزها وحديقة.

وأفاد العليي أن العدوان تسبب في إغلاق 345 وكالة سياحية بخسائر بلغت 745 مليون دولار وتسريح 95 بالمائة من العاملين في قطاعات السياحة المختلفة يعولون أكثر من 500 ألف نسمة على مستوى جميع المحافظات .

ودعا، المنظمات الدولية المعنية بالسياحة والتراث الحضاري الإنساني إلى مساندة جهود اليمن في أعمال الحصر والتوثيق للجرائم التي ارتكبها ويرتكبها العدوان السعودي الأمريكي في اليمن منذ خمس سنوات.

واعتبر القائم بأعمال وزير السياحة استهداف المواقع الأثرية والتاريخية والسياحية لليمن تجاوزا للوائح والأنظمة والقوانين والأعراف الدولية التي تجرم استهداف المواقع التاريخية باعتبارها إرث إنساني.

وأكد أن استهداف العدوان للمواقع الأثرية والسياحية تسبب في خروج اليمن من كل المحافل السياحية الدولية.

  عدد القراء: 28

رجوع
  
عن الحكومة اتصل بنا شروط الاستخدام بيان الخصوصية جميع الحقوق © محفوظة لحكومة الجمهورية اليمنية 2020